أخبار المغرب

تنديدا بعمل زميلهم.. الشرطة الأمريكية تعتذر عن مقتل فلويد بالانظمام للمتضاهرين

تتصدر قضية مقتل المواطن الأمريكي من أصل أفريقي جورج فلويد، الأحداث في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث دخلت الاحتجاجات في يومها الخامس على التوالي.

وفيما استخدمت شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع، والرصاص المطاطي ضد المتظاهرين؛ امتلأت وسائل التواصل الاجتماعي بصور لضباط شرطة انضموا إلى المتظاهرين، يوم أمس السبت، في خطوة لافتة.

وبحسب الصحيفة الأمريكية، “فوربس”، فإن عدد من الضباط عبروا عن تضامنهم مع المحتجين المناهضين للعنصرية؛ بعضهم حمل لافتات تندد بـ”وحشية الشرطة”، وآخرون هتفوا بشعارات مناهضة للعنصرية.

وحاول عدد من أفراد الشرطة تقديم الاعتذار عما بدر من بعض أفرادها تجاه المواطن الأمريكي، إذ نشر مغردون أمريكيون عبر “تويتر”، عدة صور لأفراد الشرطة وهم ينحنون على ركبتهم في الشوارع لتقديم الاعتذار للشعب على واقعة قتل المواطن الأمريكي جورج فلويد.

ويشار إلى أن مدن أمريكية انتفضت بمظاهرات واسعة، احتجاجا على وفاة أمريكي من أصول أفريقية أثناء اعتقاله، والذي يدعى جورج فلويد البالغ من العمر 46 عاما  والذي لقي مصرعه، بطريقة مأسوية بعد القبض عليه أمام أحد المحال التجارية في منطقة مينيابوليس في مدينة مينيسوتا.

واستخدمت شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي بعد إضرام النيران في سيارات ومركبات تابعة للشرطة. ووقعت مصادمات أخرى في نيويورك وفلادلفيا وواشنطن.

وهدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتدخل الجيش إذا لم تتمكن السلطات المحلية في الولايات من التعامل مع الاحتجاجات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: