الجزائر

الفحوصات الجديدة كانت معظم نتائجها إيجابية..شباب بلوزداد يمدّد الحجر والتدريبات تؤجل

عاود نادي شباب بلوزداد إجراء فحوص طبية جديدة ضد عدوى “كوفيد 19″، للتأكد من حالة المصابين، بعد حوالي 10 أيام من إجراء الفحص، الذي كشف وجود الوباء معششا وسط المجموعة، حيث جاءت في معظمها إيجابية، باستثناء عدد قليل فقط من التعداد الإجمالي، حسب ما كشفته إدارة النادي.

وكان نادي شباب بلوزداد يستعد، اليوم الإثنين، “قبل صدور نتائج الفحوص”، للعودة إلى جو التدريبات بالتعداد الذي تماثل إلى الشفاء، ولو على قلّته، حسب ما أكده المدير الرياضي للنادي، لكن لم يتوقع أن تكون الفحوص الجديدة إيجابية في معظمها، مع تماثل عدد قليل فقط من التعداد الإجمالي، وقيل ٤ حالات سلبية.

وتشهد تدريبات بلوزداد توقفا اضطراريا مع تواجد الفريق في حجر صحي منذ السادس من أكتوبر الماضي، بعد العودة مباشرة من معسكر إعدادي، كان النادي العاصمي قد أجراه لأيام بمدينة مستغانم، قبل أن يقطعه ويعود إلى العاصمة بعد اكتشاف حالة عدوى في صفوفه، وبدأت آنذاك بالمدافع بوشار.

وكان المدير الرياضي للفريق، توفيق قريشي، قد صرح يوم الجمعة الفارط، بأن التدريبات ستعود تدريجيا ابتداء من اليوم الإثنين، بالتعداد الذي تماثل إلى الشفاء، لكن الفحوص الجديدة اضطرت لإعلان تأجيل موعد العودة إلى وقت لاحق، مع استمرار وضع المصابين في حجر صحي مغلق.

ويقترب شباب بلوزداد من إنهاء الأسبوع الثاني من التواجد في راحة اضطرارية، وفي انتظار إجراء فحوص أخرى للتأكد من خلو حالات جديدة من الوباء، يخشى مشجعو نادي حي “بلكور” وحتى طاقمه الفني، من تأثر لياقة اللاعبين واستعداداتهم للتحديات التي بانتظارهم. وفي هذا الشأن، صرح لـ “النهار” أحد مدربي فرق الرابطة الأولى يقول:”وضعية كالتي يمرّ بها نادي بلوزداد الذي اضطر لتوقيف نشاطه التدريبي منذ أسبوعين، تلزمه نفس المدة من التحضيرات كأقل شيء لاستعادة اللياقة والوصول إلى الجاهزية، وكلما طالت الراحة أكثر زادت حاجته إلى استعدادات إضافية”.

يحدث هذا في وقت لم يبقَ الكثير عن مباراة الكأس الممتازة التي تجمع نادي شباب بلوزداد باتحاد العاصمة، المقررة يوم 21 نوفمبر الداخل، حيث بات يفصل عنها حوالي شهر فقط، وبعدها بأسبوع برمج الإتحاد الإفريقي مباريات الدور التمهيدي لرابطة أبطال إفريقيا المعني شباب بلوزداد بها والمقررة يومي 27 و 28 نوفمبر، فهل ستكون المدة كافية لتماثل كل التعداد إلى الشفاء والوصول إلى الجاهزية المطلوبة؟.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق